جاردينيا

«الأهلي كابيتال» تطلق صندوق «الأهلي سدكو» للتطوير السكني

قامت شركة الأهلي كابيتال بالتعاون مع شركة سدكو للتطوير بإطلاق صندوق الأهلي سدكو للتطوير السكني، وهو صندوق استثماري عقاري مغلق متوافق مع الضوابط الشرعية. ويقدم الصندوق الجديد إمكانية تنمية رأس المال عبر شراء الأراضي في مدينة جدة لأغراض التطوير، وإنشاء وبيع الشقق السكنية التي تستهدف شريحة ذوي الدخل المتوسط وفوق المتوسط من سكان المدينة، حيث يبلغ الحد الأدنى للاشتراك في الصندوق 50,000 ريال، ويهدف لتحقيق عائد داخلي سنوي قدره 10% للمستثمرين في الصندوق.

وأوضح طارق لنجاوي الرئيس التنفيذي المكلف ورئيس إدارة الثروات بالأهلي كابيتال أنّ الصندوق الجديد يجمع خبرة الأهلي كابيتال في إطلاق وإدارة الصناديق العقارية بالمعرفة المتخصصة التي تمتلكها سدكو للتطوير باعتبارها أحد أبرز المطورين العقاريين في المنطقة، ويهدف للمساهمة في معالجة النقص الحاد في المعروض من المساكن لذوي الدخل المتوسط وفوق المتوسط.

وأضاف لنجاوي “ما زالت الفجوة تتزايد بين المعروض من الوحدات السكنية والطلب المرتفع والذي يقدر بواقع 21,000 وحدة سنوياً، وذلك مع الزيادة المستمرة لعدد السكان في مدينة جدة، وانخفاض حجم الأسرة الواحدة”.

وتابع لنجاوي “المشاريع السكنية قيد التطوير لا تفي باحتياجات السوق المحلي، ومن خلال الشراكة مع سدكو للتطوير لدينا الفرصة للاستفادة من الفرص الاستثمارية التي من شأنها تلبية الطلب في السوق”.

وقد تم تعيين شركة سدكو للتطوير مطوراً رئيساً لصندوق الأهلي سدكو للتطوير السكني والذي سوف تتولى فيه الشركة كافة مسئوليات إدارة وتطوير المشاريع السكنية في جدة.

من جهته قال خالد جمجوم الرئيس التنفيذي لشركة سدكو للتطوير انّ الشراكة بين الشركتين الرائدتين في السوق المحلي تتيح للمستثمرين فرصة هامة لتطوير منتج عالي الجودة يستجيب للطلب القوي على هذا النوع من العقارات السكنية في جدة.

إلى ذلك قال أنيس مؤمنة الرئيس التنفيذي لمجموعة سدكو القابضة “نحن سعيدون بهذا التعاون بين الأهلي كابيتال وسدكو للتطوير وسيكون لصندوق الأهلي سدكو للتطوير دور في دعم القطاع العقاري في المملكة”.

ويُتوقع أن ترتفع قيمة تمويل العقار بنسبة 60% خلال الفترة 2014-2019م لتصل إلى 210 مليارات ريال مع دخول قانون الرهن العقاري حيز التنفيذ، والذي يتوقع أن يقود الطلب نحو الارتفاع، في حين تعتزم البنوك تقديم خطط التمويل العقاري للمتطلعين لشراء المنازل، واليوم يتحتم تحفيز الكثير من الشباب السعودي على التحول من الاستئجار إلى امتلاك المنازل.